Skip to main content

You are here

قانون المواطنة "منع لم الشمل" الإسرائيلي

أحد الزوجين فلسطيني حامل "هوية خضراء"

يتعلق الأمر بفئة واسعة النطاق، حيث يشترط القانون أن يكون الطالب يسكن داخل حدود "بلدية القدس" كشرط أولي لقبول طلب لم الشمل، ولهذا فقد استجاب كثير من الطالبين لهذا الشرط، وهم يسكنون اليوم داخل حدود "بلدية القدس" سواء كانوا داخل الجدار أو خارجه. وهذه الفئة تتفرع إلى قسمين:

1-      من لا يملك حق تقديم طلب لم الشمل

وهم الفلسطينيون من الذكور تحت سن 35 ويحملون "هوية خضراء"، أو الإناث حملة "هوية خضراء" ممن هن تحت سن 25.

هذه الفئة العمرية يرفض طلبها تلقائيا بمجرد تقديم الطلب دون النظر فيه.

2-      من يملك حق تقديم طلب لم الشمل 

وهم الفلسطينيون من الذكور فوق سن 35 ويحملون "هوية خضراء"، أو الإناث حملة "هوية خضراء" ممن هن فوق سن 25.

هذه الفئة يقبل طلبها شكلياً، إلا أنهم يخضعون بعدها لتدقيق من نوعين:

1-      " تحت إجراء ما يسمى بسياسية "مركز الحياة"، حيث يتوجب على الزوج حامل "الهوية الزرقاء" إثبات أنه يسكن داخل حدود "بلدية القدس" لمدة لا تقل عن عامين، ويقع على عاتق هؤلاء عبء الإثبات، ويجب عليهم تحضير جميع الإثباتات اللازمة، من شهادات مؤسسة "التأمين الوطني الإسرائيلية"، وفواتير مياه وكهرباء وضريبة  السكن "الأرنونا"، وشهادات مدارس الأطفال، وغيرها من الإثباتات التي تدعم أنهم يسكنون في القدس.

2-      ما يسمى "الفحص الأمني" حيث يخضع الزوج حامل "الهوية الفلسطنينة" إلى ما يسمى الفحص الأمني هو وأقرباؤه حتى الدرجة الثانية، وفي حال تم الادعاء بوجود ما يسمى "منع لأسباب أمنية" قد لا يعلن عنها ويتم رفض الطلب،  ومن المهم معرفة أن المدة التي منحتها المحمكمة لإنهاء "الفحص الامني" هو ستة أشهر ، ولكن "مكتب الداخلية الإسرائيلية نادراً ما يلتزم بهذه المدة.  طلب لم الشمل و نموذج السيرة الذاتية

أحد الزوجين فلسطيني حامل "هوية خضراء"

يتعلق الأمر بفئة واسعة النطاق، حيث يشترط القانون أن يكون الطالب يسكن داخل حدود "بلدية القدس" كشرط أولي لقبول طلب لم الشمل، ولهذا فقد استجاب كثير من الطالبين لهذا الشرط، وهم يسكنون اليوم داخل حدود "بلدية القدس" سواء كانوا داخل الجدار أو خارجه. وهذه الفئة تتفرع إلى قسمين:

1-      من لا يملك حق تقديم طلب لم الشمل

وهم الفلسطينيون من الذكور تحت سن 35 ويحملون "هوية خضراء"، أو الإناث حملة "هوية خضراء" ممن هن تحت سن 25.

هذه الفئة العمرية يرفض طلبها تلقائيا بمجرد تقديم الطلب دون النظر فيه.

2-      من يملك حق تقديم طلب لم الشمل 

وهم الفلسطينيون من الذكور فوق سن 35 ويحملون "هوية خضراء"، أو الإناث حملة "هوية خضراء" ممن هن فوق سن 25.

هذه الفئة يقبل طلبها شكلياً، إلا أنهم يخضعون بعدها لتدقيق من نوعين:

1-      " تحت إجراء ما يسمى بسياسية "مركز الحياة"، حيث يتوجب على الزوج حامل "الهوية الزرقاء" إثبات أنه يسكن داخل حدود "بلدية القدس" لمدة لا تقل عن عامين، ويقع على عاتق هؤلاء عبء الإثبات، ويجب عليهم تحضير جميع الإثباتات اللازمة، من شهادات مؤسسة "التأمين الوطني الإسرائيلية"، وفواتير مياه وكهرباء وضريبة  السكن "الأرنونا"، وشهادات مدارس الأطفال، وغيرها من الإثباتات التي تدعم أنهم يسكنون في القدس.

2-      ما يسمى "الفحص الأمني" حيث يخضع الزوج حامل "الهوية الفلسطنينة" إلى ما يسمى الفحص الأمني هو وأقرباؤه حتى الدرجة الثانية، وفي حال تم الادعاء بوجود ما يسمى "منع لأسباب أمنية" قد لا يعلن عنها ويتم رفض الطلب،  ومن المهم معرفة أن المدة التي منحتها المحمكمة لإنهاء "الفحص الامني" هو ستة أشهر ، ولكن "مكتب الداخلية الإسرائيلية نادراً ما يلتزم بهذه المدة.  طلب لم الشمل و نموذج السيرة الذاتية

تسجيل الأبناء إذا كان أحد الزوجين فلسطيني حامل هوية خضراء

يجب تقديم نموذج تسجل الأبناء لوزارة الداخلية الإسرائيلية بعد الولادة مباشرة، وينبغي أن يتموا إجراءات التسجيل  قبل بلوغ الطفل سن الرابعة عشر ة، لكي يتسنى لهم الحصول على "هوية زرقاء" وإثباتات أن العائلة تسكن داخل حدود "بلدية القدس" لمدة لا تقل عن عامين. ويقع على عاتق هؤلاء عبء الإثبات ويجب عليهم تحضير جميع الإثباتات اللازمة، من شهادات من مؤسسة "التأمين الوطني الإسرائيلية"، وفواتير مياه وكهرباء وضريبة  السكن "الأرنونا"، وشهادات مدارس الأطفال وغيرها من الإثباتات التي تدعم أنهم يسكنون في القدس، أما في حال تم البدء بإجراءات التسجيل بعد بلوغ الطفل الرابعة عشرة من عمره؛ يتوجب على العائلة تقديم طلب لم شمل.

أحد الزوجين فلسطيني يحمل جنسية دولة أخرى لا تعتبرها "إسرائيل" دولة معادية

حدد قانون "أمر الساعة" المؤقت عدم قبول أي طلب لم شمل إذا كان أحد الزوجين من رعايا الدول التي تصنفها "إسرائيل" بأنها "معادية"، وهي: سوريا، ولبنان، والعراق، وإيران، وليبيا، بالإضافة إلى أنه يتعذر من الناحية الاجرائتية تقديم طلب لم شمل إذا كان أحد الزوجين من رعايا الدول التي لا يوجد لها تمثيل دبلوماسي في "إسرائيل"،  مثل: دول الخليج،  واليمن، والجزائر، وتونس.