Skip to main content

You are here

بيت حنينا

الموقع والمناطق المحيطة بها:

تقع قرية بيت حنينا على بعد 8 كيلومترات إلى الشمال من البلدة القديمة في القدس المحتلة، وتحدّها من الغرب قريتا بيت اكسا والنبي صموئيل، ومن الشرق قريتا حزما وشعفاط، ومن الشمال قريتا بيرنبالا والرام، ومن الجنوب قرية لفتا.

مساحتها: 8,877 دونما (أريج، 2012)

التعداد السكاني: حوالي 35,810 نسمة (باسيا، 2015)

الانتهاكات الاسرائيلية:

مصادرة الأراضي:

تم مصادرة مساحات شاسعة من أراضي بلدة شعفاط لبناء المستوطنات وجدار الضم والتوسع؛ حيث صادرت سلطات الاحتلال ما مساحته 1,637 دونماً من أراضي قرية بيت حنينا البلد أي 39 %من مساحة البلدة (أريج، 2012).

إقامة المستوطنات:

قامت سلطات الاحتلال ببناء مستوطنتين على الأراضي التي صادرتها من بلدة شعفاط بما مساحته 186 دونماُ من البلدة لبناء مستوطنة راموت التي يقطنها 42,250 مستوطن و مستوطنة، وريخيس شعفاط أو رامات شلومو التي يقطنها 15,350 مستوطن (أريج، 2012).

جدار الضم والتوسع:

قام الجدار بعزل بيت حنينا عن القرى المجاورة مثل الجديرة والجيب وبيرنبالا، كما عمل الجدار على منع التمدد العمراني من الجهات الثلاث الشرقية والغربية والجنوبية، حيث أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي قامت ببناء جدار الضم والتوسع على حدود المناطق العمرانية في القرية مما أدى إلى زيادة المساحة المصادرة من أراضيها، (أريج، 2012).

هدم البيوت:

هدمت قوات الاحتلال الاسرائيلية ما يقارب 274 بيتا في بيت حنينا بحجة البناء بدون ترخيص. (المقدسي، 2015)

التحديات الاجتماعية والاقتصادية:

-             التعليم: تعاني قرية بيت حنينا من مشكلة التسرب من المدارس بسبب الظروف الاقتصادية الصعبة في مدينة القدس. يواجه قطاع التعليم العديد من المشاكل في مجالات عديدة، ومن أهمها الأبنية المدرسية وهي عبارة عن أبنية سكنية مستأجرة ونقص في الغرف الصفية وتقنيات التعليم والتجهيزات، وتفتقر المدارس في بيت حنينا الى الساحات والمختبرات وصفوفها صغيرة وتقع في مناطق سكنية مكتظة. (أريج، 2012)

 

-              الخدمات: تعاني قرية بيت حنينا من عدم وجود مكبّات للنفايات أو عمّال للنظافة ملاعب أو رياض أطفال أو مدارس كافية للتعداد السكاني الموجود في القرية. ويعاني سكان القرية من روائح النفايات التي تتراكم بين المنازل وتشكّل أكواماً كبيرة، وفي حال التخلّص منها بالحرق، فقد تكون معاناتهم مضاعفة بسبب الرائحة وتلوث الجوّ بالدخان. مع العلم أن سكان هذه القرية يقومون بدفع مبالغ باهظة للأرنونا والضرائب والتي هي مبالغ مقابل تلقي هذه الخدمات الأساسية. (المقدسي، 2015)

 

 

المصادر والمراجع:

-                 أريج- معهد الأبحاث التطبيقية. (2012). "دليل بلدة بيت حنينا- دراسة التجمعات السكانية في محافظة القدس، ضمن مشروع دراسة التجمعات السكانية وتقييم الاحتياجات التطويرية".بيت لحم. تم استرجاعه في 1/12/2016.

-                 باسيا- الجمعية الفلسطينية الأكاديمية للشؤون الدولية. (2015). "أجندة باسيا 2016". القدس. تم استرجاعه في 26/11/2016.

 

-           مؤسسة المقدسي لتنمية المجتمع. (2015، كانون الأول). "تقرير إحصائي لهدم المنازل في القدس من عام 1967-2015". القدس. تم استرجاعه في 14/11/2016.