Skip to main content

You are here

شرفات

موقعها والمناطق المحيطة بها

تقع قرية شرفات على ارتفاع 752م فوق سطح البحر على بعد 5.59 كم جنوب غرب مدينة القدس، وتقع غربي أم طوبا وصور باهر وشرقي الولجة وشمالي أراضي بيت لحم وبيت جالا، وتجاورها بيت صفافا.

- مساحتها:1,974 دونم (هوية، 2011).
- التعداد السكاني: 3,000 نسمة (بمكوم، 2013).
انتهاكات اسرائيلية

مصادرة الأراضي

صادرت سلطات الاحتلال أراضٍ من القرية لبناء المستوطنات وشق طرق التفافية، عام 2013 تم إجراء أعمال الشق في شارع 4 جنوب "شارع بيجين جنوب" حيث صادر 200 دونماً من كل من شرفات وبيت صفافا وهو شارع سريع مكون من 6 مسارات ويربط بين المستوطنات على امتداد شارع رقم 60 وبين المستوطنات على امتداد شارع 443 "شارع القدس-موديعين" (عنبتاوي، 2013)، ويقسم شارع 4 جنوب إلى 3 مقاطع: من مفترق "جولومب" إلى الخط الأخضر "سكة الحديد"، أما الثاني وهو مقطع شرفات حيث يمتد من سكة الحديد حتى طريق "دوف يوسف"، أما القسم الأخير فيقع في بيت صفافا ويمتد من طريق "دوف يوسف" حتى مفترق "روزمارين" في جيلو (بمكوم، 2013).

 بالرغم من اعتراض أهالي قرية شرفات وبين صفافا على هذا المشروع إلا أن المشروع تم إكماله، وقد تم فتح الشارع لاستخدام العامة في بداية عام 2015، حيث قام بفصل شرفات عن بيت صفافا الواقعة في الجزء الشمالي من القرية، مما أدى إلى قطع الإتصال الجغرافي بين البلدتين، وأثر على مسار سفر سكان القرية إلى أعمالهم في بيت صفافا، وأثر بشكل عميق على سفر أبناء القرية إلى مدارسهم الواقعة في بيت صفافا.

تمت المصادقة على مخطط متنزه "عيمق رفئيم" بالرغم من معارضة أهالي القرية ومطالبتهم بترجمة المخطط للغة العربية، جاء رفض السكان للمخطط بسبب بناء جزء منها على أرض تملكها وتقطن بها عائلة فلسطينية من شرفات، وتعمل الحديقة على فصل الحي الفلسطيني عن المستوطنات الإسرائيلية. (بمكوم، 2013).

إقامة المستوطنات

أقيمت مستوطنة جيلو التي تبلغ مساحتها 3,008 دونم ويسكنها 29,920 مستوطن على أراضي قرية شرفات وبيت صفافا وقرية المالحة وبيت جالا (باسيا، 2015)، حيث تم مصادرة 2700 دونماً من قريتا بيت صفافا وشرفات (عنبتاوي، 2013). لاحقاً تم بناء مستوطنتي جبل أبوغنيم "هارحوما" و "جفعات هماتوس" والمقامتان على 1,080 دونم من أراضي تلك المناطق، ويسكنهما 20 ألف مستوطن إسرائيلي (أريج، 2012).

التحديات الاجتماعية والاقتصادية

التعليم: تعاني القرية من نقص في المدارس حيث يوجد بها مدرسة واحدة فقط وتقع معظم المدارس في بلدة بيت صفافا المجاورة (أريج، 2012).

الأنشطة الاقتصادية: يعمل العديد من سكان شرفات في قطاع العمل الإسرائيلي بنسبة 65% نظراً لمحاذاتها لمستوطنة جيلو وتل بيوت وغيرها، ووصلت نسبة البطالة عام 2012 إلى 10% بين سكانها حيث لا يوجد إحصائية عن البطالة في القرى الفلسطينية في القدس كل على حدة بعد عام 2012 والذي يدل على تهميش القرى في القدس. (أريج، 2012).

الخدمات: تعاني شرفات كغيرها من القرى الفلسطينية في مدينة القدس من سوء الخدمة في جمع النفايات، حيث تهمل بلدية الاحتلال القرى والأحياء الفلسطينية بالرغم من دفع أهالي البلدة للضرائب بالإضافة إلى أن بعض من المنازل المجاورة للمستوطنات لا تملك كهرباء رغم مطالبتهم بتمديد كهرياء إلى منازلهم (أريج، 2012)

مؤسسات محلية: تعاني القرية أيضاً من عدم توفر سيارة إسعاف ومركز أمومة وطفولة، مما يعني عدم وجود بدائل حتى في بلدة بيت صفافا المجاورة ولا يوجد مؤسسات محلية لمساعدة أهالي القرية أو لإيجاد مساحات لأهالي القرية بالتحديد للشباب (أريج، 2012).

      

المصادر والمراجع:

- أريج- معهد الأبحاث التطبيقية.(2012). "دليل بلدة بيت صفافا وشرفات - دراسة التجمعات السكانية في محافظة القدس، ضمن مشروع دراسة التجمعات السكانية وتقييم الاحتياجات التطويرية". بيت لحم. تم استرجاعه في 31/10/2016.

-بمكوم- مخططون من أجل حقوق التخطيط. (2013). "بطاقة حي شرفات- دليل إستجلاء الأحياء الفلسطينية في القدس الشرقية". القدس. تم استرجاعه في 31/10/2016.

-باسيا- الجمعية الفلسطينية الأكاديمية للشؤون الدولية،2015. "أجندة باسيا 2016". القدس. تم استرجاعه في 31/10/2016.

-عنبتاوي، ربى. (2013، آذار). شارع  4 في بيت صفافا: ثعبان اسمنتي جديد سيبتلع المساحات الخضراء المتبقية في القرية مقسماً اياها الى أربعة اقسام. مجلة آفاق البيئة والتنمية، عدد 52. تم استرجاعه في 23/11/2016.

-موقع هوية: المشروع الوطني للحفاظ على جذور العائلة الفلسطينية. (2011، تموز 2). "قرية شرفات". تم استرجاعه في 24/11/2016.